الشعر والثقافه الدينيه
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تخل ولا تحفل بجن ولا إنس وعش فى هوى الرحمن تسعد بالأنس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 396
تاريخ التسجيل : 01/04/2014

مُساهمةموضوع: تخل ولا تحفل بجن ولا إنس وعش فى هوى الرحمن تسعد بالأنس   الأربعاء يوليو 20, 2016 11:41 pm

تخل ولا تحفل بجن ولا إنس وعش فى هوى الرحمن تسعد بالأنس
وأقبل على مولاك بالقلب مخلصاً واسلم وسلم واتجه طالب القدس
وخذ لك بالإيمان أصدق وجهة وطهر بها نفساً عن الغى والرجس
تجرد تجد مولاك أكبر ناصر وفوض له ما كان فى الغد والأمس
حياة الورى حلو ومر وإنما حلا المر بالتوحيد من رقد الحس
ومن لا يرى إلا الإله مراده حرام عليه الخوض فى العرش والكرس
ومن يتعشق نوره وجلاله فليس له التشبيب بالبدر والشمس
وإنك لو عظمت دينك عالماً وعاملت بالحسنى وأدبت للنفس
وكنت على الأحداث بالله راضياً سواء عليك الموت أوساعة العرش
سعدت من الدنيا بربك محسناً ونلت من الأخرى العطاء بلا بخس
يقولون لى من أنت قلت موحداً إلى ربه يسعى ولم ير من بأس
إذا قيل لى اطلب قلت ربى مطلبى وإن قيل لى اشرب قلت أنواره كأس
وكل عهود قد تنكس أصلها ولكن عهد الله باق بلا طمس
سلونى عن العشاق قد ذقت حبهم وإنى لهم رأس إذا كان من رأس
وما هم سوى أعضاء جسمى وبزتى أصافحهم ماشئته لكن بلا لمس
وماحيلتى إلا انكسارى فى الحمى وإن انكسار القلب يكشف عن قدس
وحلو الهوى عندى لقاء أحبتى ومر الهوى بعدى وفى هجرهم تعس
وأعرف رحمانى وأدرك عفوه وأنهض معتزاً به وما أنا بالمنس
وإن حبال الوجد تربط مهجتى وقلبى بحب الله يعبق كالورس
وإن كنت فى سعد فذلك فضله وإن لم أكن من سادة العرب والفرس
فقل للذى يذكى الشراع دع الكرى تجد سفن الإحسان تجرى على اليبس
وسر فوقنا إن الإجابة للهدى إذا ما دعى الداعى ولاتك فى حدس
فكل الذى تراه والكون خلفه وما نفع التفريق بالنوع والجنس
حسبت الهوى سهلاً فخضت عبابه فطوراً به أطفو وطوراً به غطس
إلى أن أتتنى من لدنه عناية وصلت بها بر السلامة والأنس
* * *
متع فؤادك قبل موتك برهة بالذكر واستمتع بكل شذاه
وأقم دجاك مزوداً بشهوده فإذا سهرت دجاك نلت ضياه
وإذا اتجهت إليه كنت محبه وكفاك هذا والمحبة جاه
وأقم على ذكر ومت فى حبه من مات فيه هوى فقد أحياه
من كان وجهته المهيمن وحده فالله من كل الورى نجاه
والناس لا يلوون عن محبوبهم والصادق السارى يجاب دعاه
والليل صبح للمحب ورحمةً لم يلق ضيقاً كل من ناداه
وإذ صحبت فلا تصاحب مغرضاً أسمى الصحابة من أجاد تقاه
من لم يصاحب للسماحة والهدى لم يلق أصحاباً له ترضاه
والعفو عن عيب المصاحب واجب من يعف عمن صاحب استبقاه
من راح يأخذ غيره بعيوبه وبغض عما فيه ضل هداه
كم ضاحك لك حينما عاشرته شبهت بالأملاك من نجواه
نصب الأذى شركاً لصيدك خلسةً وجفاك تسخط من سعاة أذاه
وابن الطريق له أعادٍ حوله ياويل من لم ينتبه لعداه
جاهد تنل واصبر تفز واصدق تسد واسهر تذق واعبد يهبك عطاه
أتحب أن تعلو بغير مشقة لولا المشقة لا ينال علاه
ياأيها الأحباب هل من ذاكر عهداً مضى كنا ضياء سماه
كنا أولى أدب وفينا حكمة الفرد منا كوكب بسناه
عودوا بنا لليل نسهر بالهدى فالليل يكشف للمريد عطاه
أننام ليلاً ثم ندعى سادةً هذا الضلال البحت وا أساه
لاتطمئنوا للحياة وصفوها فالصفو قبل الموت ما أرداه
لا تركنوا للنوم فى أيامكم فالنوم للمشتاق بذر جفاه
سر يامريد على المبادئ صادقاً للمنتهى حتى تنال لقاه
* * *
يطيب لقلبى فى حبيبى وسائله وها أنا محتاج إليه وسائله
أحب وروحى فى روائح ذكره تهيم ودمعى فيه يكثر سائله
ولم آل جهداً فى الرجوع لذاته وقلبى لم تحكم عليه شمائله
وقد لذ لى ذلى إليه وخشيتى وللحب معنى لم تفتنى شمائله
أغنى ولكن لحن علم وحكمة فما أنا ممن بالنسيب نزاوله
ولكننى عبد الوقار مهذب وقلبى بسم الله كانت منازله
سألت فأعطانى رجوت فزادنى وإن كريم الكف ما خاب سائله
أحن على ذل وأهوى على هدى وأسرى على علم بقلبى أواصله
وقد زيف العشاق للحب والهوى ولكن على صدقى تضئ دلائله
وهل يدرك الآيات إلا رجالها وهل يعرف الوجدان إلا مزاوله
وذو الوجد لا يغضى عن الحب لحظةً به عاش حتى لو أصيبت مقاتله
شهدنا وشاهدنا وطابت نفوسنا فهامت به أرواحنا أن نسائله
أسامر ليلى خالياً بشهوده وقلبى بنور الحق فاضت مناهله
رضيت به حتى دخلت رياضه وأورق من زهر المعارف نائله
فقل للذى لم يشهد الوجد لا تجد عن الحق إن الحق قد خاب جاهله
فإن امرؤ بالشرع يعصم نفسه بعيد عليه أن تزيغ دخائله
* **
يافؤادى أى شئ أفزعك أصفاء العيش يوماً ودعك
لا تخادع إنما الحب له شدة إن لم تذقها ضيعك
أنا فيما أبتغى لا أعتدى وأريد العمر أقضيه معك
أنا لا أكذب قلبى وله وأرى الحكمة أنى أتبعك
قال لى الخالق إذا ناديته خذ كلام الحق وارهف مسمعك
لاترم غيرى وكن لى مخلصاً وأحذر الشركة إذ لن تنفعك
إنما الحب لنا إخلاصه وهو الطهر فخذه مرتعك
يامحب الله إن رمت العلا أصدق الحب وطهر أدمعك
أنت لو أسمعته منك الندا جاد بالرحمة حتى أسمعك
وإذا طاوعته فى المرتجى فهو يوم المرتقى ما ودعك
وإذا لازمته فى المبتغى واتبعت الدين يحسن مرجعك
وإذا قمت له وسط الدجى نور الله دواماً مضجعك
اذكر الموت وكن عبد الهدى تجد الخلق جميعً شيعك
لا تعجل أى شئ تبتغى اتبع الشرع وجانب بدعك
واجعل الحكمة دوماً منطقاً واجعل الحلم لديها مشرعك
وخذ العلم وكن من آله ثم علم بالرضا من يتبعك
لا تقل إلا الذى تعرفه وإذا تجهل فالزم موضعك
إن نصف العلم لا أدرى فإن قلتها فالله يحيى مربعك
اتبع القرآن والزم آيه لا ترى الشيطان يوماً زعزك
فإذا كنت بمفتى فى الورى هات ما تعرف واحفظ مرجعك
رب أمر لم تقسه عن هدى فإذا روجعت فيه صدعك
إنما اللذة فى الذكر فإن تذكر الله عليه جمعك
أيها الباكى على أحسابه لازم الحق تر الحق معك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://1964.montadarabi.com
 
تخل ولا تحفل بجن ولا إنس وعش فى هوى الرحمن تسعد بالأنس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ندا الفخرانى :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: