الشعر والثقافه الدينيه
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ذهبـتُ إلى الطَّبيبِ أُريـهِ حالي..2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 397
تاريخ التسجيل : 01/04/2014

مُساهمةموضوع: ذهبـتُ إلى الطَّبيبِ أُريـهِ حالي..2   الخميس نوفمبر 05, 2015 9:41 am

ذهبـتُ إلى الطَّبيبِ أُريـهِ حالي..
........................................وهل يدري الطَّبيبُ بما جَرَى لي ؟!
جلسـتُ فقالَ ما شـكواكَ صِفْها..
...........................................فقُلتُ الحـالُ أبلغُ مِن مقـالي
أتيتُـكَ يا طبيـبُ علـى يقـينٍ..
..............................................بأنَّكَ لسـتَ تَملك ما ببـالي
أنا لا أشـتكي الحمَّى احتجـاجًا..
......................................بَلِ الحُمَّى الَّتي تشكو احتمالي!
فتحتُ إليكَ حَـلْقي كَي تَـرَاهُ..
.......................................فقُل لي : هل أكلتُ من الحـلالِ ؟
أتعـرفُ يا طبيبُ دواءَ قَـلْبي..
............................................فَـدَاءُ القَلـبِ أعظمُ مِن هـزالي
كَشَفْتُ إليكَ عَن صـدري أجِبْني..
................................................أتَسـمعُ فيهِ للقـرآنِ تـالِ ؟!
تقـول بأنَّ مـا فـيَّ التهـابٌ..
..........................................ورشـحٌ ما أجبتَ على سُـؤالي
وضعتَ علَى فَمـي المقياسَ قُل لي:
............................................أسهـمُ حرارةِ الإيمـانِ عـالي..
سـقامي من مُقـارفةِ الخَطـايا..
...........................................وليـس مِنَ الزُّكامِ ولا السُّـعالِ
فإن كنـتَ الطَّبيبَ فما عـلاجٌ..
.............................................لذنـبٍ فَوْق رأسـي كالجبـالِ
نُسـائلُ مـا الدَّواءُ إذا مَرِضـنا..
............................................وداءُ القَـلْبِ أولَـى بالسُّـؤالِ!

يا ابن الرفاعي تدارك لمن أتي واستجا رك شيخ العريجا أغثني أصبحت في الحي جارك يا بغية المتمني أخذت قلب مني لا تلو طرفك عني أني أروم انتصارك يا أحمد الأصفياء يا وارث الأنبياء تسلطنت في الأولياء وما لمست عذارك يا شيخ كل الوجود يا بحر فضل وجود كم للعدو الحقود أوقدت للبطش نارك سبقت أهل الكمال وسدتهم با لمعالي بكل علم وحال أضحي الكبار صغارك كم قائل بالتساوي لجهل خافي المطاوي وعند رفض الدعاوى لم يدن قطب غبارك وطأت بالانكسار هام مقام الفخار والله في كل دار أعلا علي الناس دارك قطعت حد التناهي بعزم سر ألهي وكان ترك التباهي والافتقار شعارك قبلت كف الرسول ما بين كل القفول بذاك يا بن البتول أعلا أبوك جدارك للعارفين طريق للوصل أنت حقيق بحر ولكن عميق ما جاز شيخ قرارك مددت عصبة أهلك واللائذين بحبلك وفي بنيك لأجلك تبارك الله بارك أقطاب كل الزمان بنوك حزب الأمان وأنت لله باني علي الخشوع افتقارك طاولت حزب الأعالي بكل حال وقال طويت دون الرجال فوق الخضوع أزارك هذا يواليه شطح يغيب فيه ويصح وأنت لازلت تمح بالانكسار فخارك يا بن الرسول أغثني فقد تعاظم حزني فان تغاضيت عني يصير عاري عارك صلي الإله وسلم علي النبي المعظم والآل ما قال مغرم يا ابن الرفاعي تد



أبداً تحن إليكم الأرواح*ولكم غدو في العلا ورواح
يا سادة لولاهم ما لاح في*أفق المكارم للفلاح صباح
ما الفضل إلا ما أحل بحيكم*وعليكم من نوره مصباح
من ذا يفاخركم وأنتم عصبة*قرشية وشذاكم فواح
وحماكم حرم النجاة وحيكم*للقاصدين وللعفاة مباح
وإليكم كل الفضائل تنتمي*جاءت أحاديث بذاك صحاح
يكفيكم يا آل طه مفخراً*أن الكلامَ عقد لكم ووشاح
الله خصكم بأشرف رتبةٍ*العجز عن إدراكها إفصاح
أنا لا أحول وحقكم عن حبكم*كتم العواذل قولهم أو باحوا
وإذا ترنمت الأنام بحبكم*فلسان شكري بالثنا صياح
لا زلتم أهل المكارم والتقى*ولديكم الإرشاد والإصلاح
طبتم وطاب جنابكم فلا جل*ذا طاب المديح وطابت المدّاح





حبُّ الإله وحب المصطفى ديني * وشرعتي قد تمشّت في شرايني
الحبُّ أثمن شيء أنت تذخره * فإنه النار تذكي جذوة الدين
إذا سرى الحب في قلب مشى طرباً * مشي العقيدة في الغرّ الميامين
الحبُّ نارٌ يذيب الصخرَ جذورته * ويبعث الميت يحي كل محزون
والعمرُ من دونما حب ومعرفة * فلا يعادل شيئاً في الموازين
ما أعذب الحب ما أحلى عواطفَه * فإنه النور في قلب المحبين!
غذاء روحك ينفي ما ألمّ بها * فيه الشفاء وفيه كل تطمين
من ذاق لذته يدري حلاوتَه * يهيم في حبه مثل السلاطين
إن أقفر القلب من حب الإله ومن * حب الرسول غدا كالصخر والطين
أحببتُ أحمد يا رباه عن ثقة * بأنه شافعي في موقفِ الدين
لولا المحبة ما رقت مشاعرُنا * ولا نعمنا بهذا الأنس واللين
ما الحبُّ إلا اتّباعٌ صادقٌ وهو *حبُّ الرسول شعارٌ للمحبين
إن لم يكن نابعاً من قلب صاحبه * فليس يُجدي ادعاءٌ دون تمكين
إني عشقت الهدى والحب تيّمني * حبُّ الرسول وآل البيت من ديني
يا آل بيت رسول الله حبّكم * فرضٌ وذلك حقٌ دون توهين
محبكم نال عند الله منزلة * إلا المودةَ في القربى ويكفيني
فأنتم بهجة الدنيا وزينتها * وأنتم موئلٌ لكل مسكين
طوبى لمن هام في محبتكم * يحظى بنيل المنى كل الأحايين



بلبل الإقبال غرّد *وبشير السعد قال
ظهر الهادي محمد *شمس أفلاك الكمال
فزهزا الكون وأشرق *بمصابيح النجاة
والهدى لمّا تحقق *ال ديجور الضلال
وأتى شهر ربيع *ان للأعياد عيد
جاءنا فيه شفيع *مرسل من ذي الجلال
وعلى الدنيا تجلى *كوكب الشرع المنير
وبه الدهر تحلى *اكتسى ثوب الجمال
كل إنسان إليه *يلتجي حاشا يضام
سيد من راحتيه *نبع الماء الزلال
صلوات الله تهدى *لك يا نور الوجود
كل حسن يتبدى *منك فينا وجمال مدح النبي بهي الوجه يشجيني *وإن ظمأت مدى الأيام يرويني
ويبعد الهم عن قلبي وينعشه *ويشرح الصدر والخيرات تأتيني
والنفس ترتاح إذ بالعطف يشملها *وينجلي بأسها في الوقت والحين
لأنه والدٌ تدعوه رأفته إلــــــــــــــى*بنيــــــــــه بالإشفاق واللــــــــــين
تقول آمنـــــــــــة لما حملت بــــه*قد كان من داخل الأحشاء يناديني
ولا مررت على سهل ولا جبـــــــل *إلا وكان سلامــــــا منه يهدينــــــي
وليلة الوضع جاءتني ملائكــــــــــــة *من عند ربي بتهليـــــــــل تهنيــني
تقول يا بنت وهب حملك قمــــــــــرٌ*فاستبشري بقدوم الطاهر الزينِ



خير البرية *نظرة إليّ
ما أنت إلا* كنز العطية
يا بحر فضل * وتاج عدل
جد لي بوصل * قبل المنية
حاشاك تغفل * عنا وتبخل
يا خير مرسل * إرحم شجيا
كم ذا أنادي * يا خير هاد
يكفي بعادي * فاحنن عليّ
أهديك حبي * صلاة ربي
مادام قلبي * بالذكر حيا

عليك صلاة الله ثم سلامه **ألا يا رسول الله أني مغرم
صببت دموعاً يشهد الحزن أنها** أتت من فؤاد بالغرام متيـــم
وليس له من ذا التتيم مشــــرح** سوى أن يرى معشوقة فيسلم
يقول لي المعشوق لا تخش بعد ذا** حجاباً ولا طردا فعهدي متمم
متى ما أردت القرب منى فنادنى** ألا يا رسول الله أنى مغــــرم
أجيب من بعد وأنى جليس مـن** بحبي مشغول بذكرى مــترجـم
حلفت يميناً إن قلـــباً يحبكــم **عليه عذاب النار قطعاً محـرم
فكيف بمن قد غشاكم كل ساعة **فهذا يقيناً فى الجنان ينعــــم
سلام عليكم والسلام ينيلـــــني** فهذا يقيناً في الجنان ينعــــم
لساني تحيات تليق بقدركـــم **أكررها في حيكم وأهمهـــــم
سلام على رأس الرسول محمد** لرأس جليل بالجلال معمــــم
سلام على وجه النبي محمد** فيا نعم وجه بالضياء ملـــثـم
سلام على طرف النبي محمد **لطرف كحيل أدعج ومعلــــم
سلام على انف النبي محمد** لأنف عديل أنور ومقـــــــوم
سلام على خد الحبيب محمد** لخد منير أسهل ومشمـــــم
سلام على فم النبي محمد** لفم به در نفيس منظـــــم
بغير كلام الله و الذكر و النداء** لحضرة مولاه فلا يتكلــــــم
سلام على عنق النبي محمد **لعنق سطيع نير و مــــــــبرم
سلام على صدر الحبيب محمد** لصدر وسيع بالعلوم مطمطم
سلام على قلب الحبيب محمد **لقلب بنور الله دوما مقيــــم
يشاهد رب العرش في كل لحظة **وان نامت العينان ما نام فاعلموا
سلام على كف النبي محمد** لكف رحيب كم يجود و يكــــرم
به كم فقير صار من بعد فقره** غنياً و كم طاغ به متضـــــــيم
سلام على قدم الحبيب محمد** به داس حجب العز ذاك المقدم
به قام في المحراب لله قانتاً** يناجى لرب العرش والناس نوم
فما زال هذا دأبه كل ليلة **ألا أن به بان الونا و الـــــتورم
سلام على ذات النبي محمد **فيا حسنها بها الجمال متمم
سلام على كل النبي محمد **نبي عظيم بالجلال معـــــظم
نبي لمولاه العلى عناية** به تبدو إذا ما الخلق في الحشر يقحم
عليه لواء الحمد ينصب رفعة** ومن تحته الأنبياء والرسل يزحم
به كل عاص في القيامة لائذ **وكل محب فائز و مــــــــــكلم
به يرتجى المجذوب ينجو بصحبه** بغير امتحان يا شفيع ويسلم
عليك صلاة الله ثم سلامه** يعمان كل الآل ها نحن نختم




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://1964.montadarabi.com
 
ذهبـتُ إلى الطَّبيبِ أُريـهِ حالي..2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ندا الفخرانى :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: