الشعر والثقافه الدينيه
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ملأتِني بكِ حتى مَسَّني خَجَلٌ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 397
تاريخ التسجيل : 01/04/2014

مُساهمةموضوع: ملأتِني بكِ حتى مَسَّني خَجَلٌ   السبت أكتوبر 31, 2015 2:11 pm

ملأتِني بكِ حتى مَسَّني خَجَلٌ
من فرطِ ما غازلَتْني أَعْيُنُ الناسِ
ما عاد يملأُ رأسي خمرُ دالِيَةٍ
صُبِّي جمالَكِ حتى يمتلي راسي!
كلُّ النساءِ أحاديثٌ بلا سَنَدٍ
وأنتِ .. أنتِ .. حديثٌ لابنِ عبَّاسِ
أميلُ نحوَكِ والتنصيصُ يجذِبُني
حتى أَشُدَّ على ...
لا شيءَ في الدنيا أحبّ لناظري
مِنْ منْظرِ الخلاَّنِ والأصْحابِ
وألذُّ مُوسيقى تَسُرُّ مسامعي
صوتُ البشير بعودةِ الأحبابِ
(رشيد الخوري) ...
أليس الحب يا قومي سجود الروح عند الروح
ورعشتنا بجلد الذنب عند الرب حين نبوح
ورقصتنا على جرح لدى فيروز حين تنوح
وشهوة بلبل في السجن للأفاق وهي تلوح
لماذا؟ تُرجم الفتوى قلوب الحب كالشيطان
لأن عروق قلبينا سياط تضرب الأديان
وهل عارٌ محبتنا؟ أينكر خلقه ...
في كل عضو منك روحُ تُقىً
تُضفي عليه جماله الأنقى
فكأن خصركِ وسط عُزلته
متصوفاً للعالم الأبقى
وكأن جيدك في استقامته
متمسك بالعروة الوثقى
(جاسم الصحيح)
...
أكرهيني كيفما شئتِ
أهجريني إن أردتِ
أكسري المرايا
التي أمامها من أجلي
تجملتِ
مزقي رسائلي
ذكرياتي
حطمي تماثيل الصمتِ
وإن تَنَهدتِ كالبحرِ يوماً
فأنا الشاطيءُ
سأستوعبُ أمواج
الغضب ِ إن أقدمتِ
(شيرزاد زين العابدين) ...
مالت تودعُني والدمعُ يغلبُها
هيفاءُ مني رماها البَيْنُ بالمحَنِ
مالت بقامتها تبغي معانقتي
كما يميل نسيم الصبح بالغصُن
ثم استمرّت وقالت وهي باكيةٌ
ودعتك الله فارْعَ الودَّ وائتمن
واسترجعتْ جَزَعًا للبين قائلةً
ياليت معرفتي إياك لم تكن !
...
الله يعلم أني ما أفارقه
إلا وفي الصدر مني حر مشتاق
كنا أليفين خان الدهر ألفتنا
وأي حر على صرف الردى باقي
فإن أعش فلعل الدهر يجمعنا
وإن أمت فسيسقيه كذا الساقي
لا ضيع الله إلا من يضيعه
ومن تخلق فيه غير أخلاقي
قد كان بردي إذا ما مسني كلف
لا يثلم الح ...
واللهِ ما حزنتْ أختٌ لِفقدِ أخٍ
حُزني عليه ولا أمٌ على ولدِ
إن يحسدوني على موتي ، فَوَا أسفي
حتى على الموتِ لا أخلو مِنَ الحسدِ
(يزيد بن معاوية) ...
مر طيفٌ مِن خَيالٍ في دُجى الليلِ البهيم
فأضرمََ في قلبي ناراً كما يسري في الهشيم
هل ترونَ ما أراهُ مِن ثُريّا ودرر
أَم جَنَنْتُ في هَواها كَيفَ أَدري ياعليم
(شيرزاد زين العابدين) ...
أَلقيتُ في سمعِ الحبيبِ كُليمةً
جَرحتْ عواطفهُ فما أقساني
قَطعَ الحديثَ وراح يمسحُ جفنهُ
فوددتُ لو أُجزى بقطع لساني
ومضى ولي قلبٌ على آثاره
ويَدَانِ بالأذيال عالقتانِ
فَطفقتُ من ألمي أُكفكفُ أدمُعي
ورجعتُ من ندمي أعضُّ بناني
حتى ظفرتُ به فمد ...
قد كان بوسعي
أن لا أرفض
أن لا أغضب
أن لا أصرخ في وجه المأساة
قد كان بوسعي
أن أبتلع الدّمع
وأن أبتلع القمع
وأن أتأقلم مثل جميع المسجونات
قد كان بوسعي
أن أتجنّب أسئلة التّاريخ
وأهرب من تعذيب الذّات
قد كان بوسعي
أن أتجنّب آهة كلّ المحزونين
وصرخة ...
قد كان بُوسعي
مثل جميع نساء الأرضِ
مغازلةُ المرآة
قد كان بوسعي
أن أحتسي القهوة في دفء فراشي
وأُمارس ثرثرتي في الهاتف
دون شعورٍ بالأيّام وبالساعاتْ
قد كان بوسعي أن أتجمّل
أن أتكحّل
أن أتدلّل
أن أتحمّص تحت الشمس
وأرقُص فوق الموج ككلّ الحوريّاتْ
...
ألا هَل لنا من بعد هذا التفرّقِ
سبيلٌ فيشكو كلّ صبّ بما لقي
وَقد كنتُ أوقات التزاورِ في الشتا
أبيتُ على جمرٍ من الشوق محرقِ
فَكيفَ وقد أمسيت في حال قطعة
لَقد عجّل المقدورُ ما كنتُ أتّقي
تمرُّ الليالي لا أرى البينَ ينقضي
وَلا الصبر من رقّ التشوّق مع ...
لا خيرَ في ودِّ أمرءٍ متلوِّن
إذا الريحُ مَالت، مَال حيثُ تَميلُ
ومَا أكثرَ الإخوانِ حينَ تعدّهم
ولكنهم في النائباتِ قليلُ
(الإمام الشافعي) ...
أَزَينَ نساءِ العالمينَ أجيبي
دعاءَ مشوقٍ بالعراقِ غريبِ
كتبتُ كتابي ما أقيمُ حُروفهُ
لشدَّةِ إعوالي وطولِ نحيبي
أخُطُّ وأمحو ما خَطَطتُ بعبرةٍ
تسُّحُّ على القرطاسِ سَحَّ غروبِ
أيا فَوزُ لو أبصرتني ما عرفتني
لطولِ شُجوني بعدكم وشُحوبي
وأنت ...
فما بالُ الَّذي يجري بأوطانٍ
وقد سَقِمَتْ ومن أبلى لها عيدا!
فلسطينُ الَّتي أُسِرَتْ قضيَّتُنا
نُبدِّدُها بداءِ الصَّمْتِ تبديدا!
فأين مروءةُ الإخوانِ في الثَّأْرِ
وقد كانت لنا رمزاً وتخليدا
فيا عجباً لأقصانا يُنادينا
ونرضى فيه تكبيلاً وتهويدا!
(م ...
أرحمُ المحرومَ إحساساً ولم
تدر ِ كفّي كيفَ شكلُ الدِّرهمِ
(عبدالله البردوني) ...
يا خيرَ النّاس أنا درعُ
لا صمتَ ولن يشفي دمعُ
من سَبَّ الأحمد مفتريا
فجزاء القذف هو الرّدعُ
فسلام القلب وملء فمي
ودفاع الرُّوح ومسك دَمِي
لك أنت ورَبُّك ناصرُكمْ
وسيبصر من بالنُّور عَمِي
(محمد جنيدي) ...
حين أخجل بالنظر إليك أعذرني فأنا أنثى
حين أخفي الحب عنك أعذرني فأنا أنثى
لا تنتظر مني كلمة أو نظرة أو حتى إفصاح عما بداخلي
أعذرني فأنا أنثى
أعذرني
لو تجاهلتك وأنا أعشق القرب منك
أعذرني
إن صددتك وأنا أنتظر منك كلمة
أعذر كبريائي بأنوثتي
أعذر ...
قطفوا الزهرة.. قالت من ورائي برعم سوف يثور
قطعوا البرعم.. قال غيره ينبض في رحم الجذور
قلعوا الجذر من التربة.. قال إنني من أجل هذا
اليوم خبأت البذور
كامن ثأري بأعماق الثرى
وغداً سوف يرى كل الورى
كيف تأتي صرخة الميلاد من صمت القبور
تبرد الشمس ولا تبر ...
أَغْرَبُ مٍنْهُ فِيهِ ما أَعْرِفُهْ
يَمُجُّهُ العُمْرُ وَيَسْتَنْزِفُهْ
يَمْشي وَكُلُّ الكَوْنِ في كَفِّهِ
وَيوقِفُ الدنيا وَتَسْتَوْقِفُهْ
وَكَمْ أَلِفْتُ المَوْتَ في عَيْشِهِ
وَتَعْشَقُ القُلوبُ ما تأْلَفُهْ
وإنَّهُ المُتْرَفُ في لَفْظِهِ
كَأنَّم ...
نظرت فأقصدت الفؤاد بلحظها
ثم انثنت عنه فظل يهيم !
فالموت إن نظرت، وإن هي أعرضت
وقع السهام ونزعهنّ أليم!
(ابن الرومي) ...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://1964.montadarabi.com
 
ملأتِني بكِ حتى مَسَّني خَجَلٌ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ندا الفخرانى :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: