الشعر والثقافه الدينيه
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كم يوما قررت الرحيل ،،

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 397
تاريخ التسجيل : 01/04/2014

مُساهمةموضوع: كم يوما قررت الرحيل ،،   السبت أكتوبر 24, 2015 8:23 pm

يقول : لَمَ اعتزلتَ؟ فقلتُ لِمْ لاوخيرٌ من تظاهُريّ اعتزالي؟
نظمتُ فلم يُفد شيئاً نظاميوقلت فلم يَجد أثراً مقالي
وهل تجدي الشَّجاعةُ في كلامٍ جبانا عن مقارعة الرحال
أقول وذاك بهتانٌ وزورٌظهوريَ لا لجاهٍ أو لمال
ألا فليشهَدَ الثقلانِ أني مع الأيام ! ترخُص ..او تغالي
أذُم الناس إن غابوا ، ولكنإذا حضروا فعُنوانُ الجلال
أبالي بامتداح الناس فعليوان أظهرت أني لا أُبالي
وازجُرهُم إذا نطقوا بعيبيكأني بالغٌ حدَّ الكمال
وأُظهر عِفّةً عن نيل شيءٍإذا ألقيتُه صعب المنال
وأُسأل عن أمور لا أعيهافأظْهِر أن نقصاً في السؤال
وكم سليت بالأوهام نفسيوغطَّيت الحقيقةَ بالخيال
خططتُ على الرمالِ منىً فلماتطامى السيلُ سِلْن مع الرمال
وكم من منطقٍ حُرٍّ نزيهٍأُزيَّفُهُ عِناداً بالجدال
مخافَة ان أُرى فيه اخيذاًومغلوباً ، كأني في قتال
على عهدي ، فلا الأيام حالتظواهرُها ، ولم تشِب الليالي
ولكنْ ، ضيقُ نفسي باعترافييريني أن ضيقاً في المجال
وكم وعدٍ حلفتُ بأنْ يوفّىكأني قد حلفت على المِطال
أقول ، ولا أخاف الناسَ ، إنيمزجت حرامَ دهري بالحلال
وقد حَسُنتْ خِصالٌ لي ولكنرأيت القبحَ أكثرَ في خِصالي


لو أنَّ مقاليدَ الجَماهير في يدي سَلَكتُ بأوطاني سبيلَ التمرُّدِ
إذن عَلِمَتْ أنْ لا حياةَ لأمّةٍ تُحاولُ أن تَحيا بغير التجدُّد
لوِ الأمرُ في كَفِّي لجهَّزتُ قوّةً تُعوِّدُ هذا الشعبَ ما لم يُعوَّد
لو الأمرُ في كفِّي لاعلنتُ ثورةً على كلِّ هدّام بألفَي مشيِّد
على كُلِّ رجعيٍّ بألفَي منُاهضٍ يُرى اليوم مستاءً فيبكي على الغد
ولكننَّي اسعَى بِرجلٍ مَؤوفةٍ ويا ربَّما اسطو ولكنْ بلا يَد
وحوليَ برّامونَ مَيْناً وكِذْبَةً متى تَختَبرهُم لا تَرى غيرَ قُعدد
لعمرُكَ ما التجديدُ في أن يرى الفَتى يَروحُ كما يَهوَى خليعاً ويغتَذي
ولكنَّه بالفكر حُرّاً تزَينهُ تَجاريبُ مثل الكوكَبِ المُتَوقِّد
مشَتْ اذ نضَتْ ثَوبَ الجُمود مواطنٌ رأت طَرْحَهُ حَتماً فلم تَتردَّد
وقَرَّتْ على ضَيْم بلادي تسومُها من الخَسف ما شاءَتْ يدُ المتعبِّد
فيا لك من شعبٍ بَطيئاً لخيرِه ِ مَشَى وحثيثاً للعَمَى والتبلُّد
متى يُدْعَ للاصلاح يحرِنْ جِماحُه وان قيد في حبل الدَجالةِ يَنْقد
زُرِ الساحةَ الغَبراء من كل منزلٍ تجد ما يثير الهَمَّ من كلِّ مَرقد
تجد وَكرَ أوهامٍ ، وملقَى خُرافةٍ وشَتّى شُجونٍ تَنتهي حيثُ تَبتدي
هم استسلموا فاستعبَدتْهم عوائدٌ مَشت بِهمُ في الناس مشيَ المقيَّد
لعمْركَ في الشعب افتقارٌ لنهضةٍ تُهيِّجُ منه كل اشأمَ أربد
فإمّا حياةٌ حرّةٌ مستقيمةٌ تَليقُ بِشَعبٍ ذي كيان وسؤدُد
وإمّا مماتٌ ينتهَي الجهدُ عِندَهُ فتُعذَرُ ، فاختر أيَّ ثَوْبيَك ترتدي
وإلا فلا يُرجى نهوضٌ لأمّةٍ تقوم على هذا الأساس المهدَّد
وماذا تُرَجِّي من بلاد بشعرة تُقاد ، وشَعب بالمضلِِّّين يَهتدى
اقول لقَومٍ يجِذبون وراءهُم مساكين أمثالِ البَعير المعبَّد
اقاموا على الأنفاس يحتكرونها فأيَّ سبيلٍ يَسلُلكِ المرءُ يُطردَ
وما منهمُ الا الذي إنْ صَفَتْ له لَياليه يَبْطَر ، او تُكَدِّرْ يُعربِد
دَعوا الشعبَ للاصلاح يأخذْ طريقَه ولا تَقِفوا للمصلحينَ بمَرْصَد
ولا تَزرعوا اشواككم في طريقه تعوقونه .. مَن يزرعِ الشوكَ يَحصِد
أكلَّ الذي يشكُو النبيُّ محمدٌّ تُحلُونَه باسم النبيِّ محمّد
وما هكذا كان الكتابُ منزَّلاً ولا هكذا قالت شريعةُ لَموعد
اذا صِحتُ قلتُم لم يَحنِ بعد مَوعد تُريدون إشباعَ البُطون لمَوعد
هدايتَك اللهمَّ للشعب حائراً أعِنْ خُطوات الناهضين وسدِّد
نبا بلساني أن يجامِلَ أنني أراني وإنْ جاملتُ غير مُخَلَّد
وهب أنني أخنَتْ عليَّ صراحتي فهل عيشُ من داجَي يكون لسرمَد
فلستُ ولو أنَّ النجومَ قلائدي أطاوع كالأعمى يمين مقلدي
ولا قائلٌ : اصبحتُ منكم ، وقد أرى غوايَتكم او انني غير مهتدي
ولكنني ان أبصِرِ الرشد أءتمرْ به ومتى ما احرزِ الغي أبعد
وهل انا الا شاعر يرتجونَه لنصرة حقٍ او للطمةِ معتدي
فمالي عمداً استضيمُ مواهبِي وأورِدُ نفساً حُرَّةً شرَ مَورد
وعندي لسانٌ لم يُخِّني بمحفِلٍ كما سَيْف عمروٍ لم يَخنُه بمشْهَد



لا تسألني من أكون.وأين أسكن.


لا تسألني عن حزني..ودموع عيني..

لا تسألني ..عن غربتي..عن أهلي..

لما تصر على سؤالي..وتهيج جروحي..وألالمي..

سأجيبك.من أكون.وهويتي.وبلدي.

أنا من بلد المفخخات..

أنا من بلدا .أصبح القتل فيه على الهويات.

أنا من بلدا .بناتها لبسن..السواد .وهن عروسات.

القتل .التهجير .عدم الامان .اشهر عناوين في الصحف والمجلات.

انا من بلد كل يوم يجري فيه الانتخابات.؟

من اسستقر فيه سفينة نوح ..بعد الطوفان

من حارب فيه الخليل الظلم والطغيان

من دفن فيه أدم ..هود..صالح.. ويونس ..من بعد التوبة والغفران.

اه .اه .يا بلدي.. بلد العباس والحسين الظمأن..

يا بلد علي الكرار كافل الارامل والايتام..وبطل خيبر وحنين




بلد..الهادي والعسكري صاحب الشارات.

بلد.الاسدين الجواد .والكاظم مطلع البراهين والكرامات

اه.اه.اه.يا بلدي


بلد الخيرات .بلدي

بلد اهات .بلدي

بلد الحزن .بلدي

عرفت من أكون ..ولما دموع في عيني.

عرفت هويتي..وتاريخي..


لعك الان تعذرني .ان رايتني..


حزينا .مهموما..غريبا.بين البلدان.

لاني اشتقت لبلدي...

أشتقت لخبز .أمي

وسلام اهلي وجيراني

أشتقت.لذكرياتي.

للهجتي.

لكلمة..أغاتي..

أشتقت لكل شىء فيك..ياحب عمري

ياأحلى كلمه بعد التوحيدي.

ياكلمة بلدي...

عراق..يا بلدي


سلامي ...اخر كلامي




كم يوما قررت الرحيل ،،
ولملمت أوراقي وأغلقت قلمي
وجهزت حقيبتي وعبارات الوداع
وما استطعت !!
كم يوماً لملمت أحاسيسي
وكتمت حُبي وقتلت أنفاسي
وعزمت على الرحيل ،،
وما استطعت !!
أجمع كل متعلقاتي معي
ولكن هناك شي
لا استطيع تركه هنا
ولا أخذه معي إلى حيث أرحل
إنه قلبي الذي زُرع هنا
وسلبتوه بمحبتكم ،،
وإحساسي بأني لن أكون يوماً
أنــــــا إلا هنـــــا
نعم ما استطعت الرحيل
رغم إصراري
فكم من جرح يمسى يدمي الفؤاد
فأنوي الرحيل
ويصبح ذكرى ورماد
لأن قلب المُحب
لا يقوى على البعاد
وينسى الألم ولا يبقى فيه
الا المحبة والوفاء
ولكنه العناد ،،
نعم سأرحل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://1964.montadarabi.com
 
كم يوما قررت الرحيل ،،
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ندا الفخرانى :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: